46 views

تيار مواطنة : سنتان على استشهاد ناجي الجرف صوت الحقيقة في زمن العنف والارهاب.

img

يصادف اليوم الذكرى السنوية الثانية لاغتيال الصحفي السوري المعارض، ناجي الجرف – عضو تيار مواطنة – بمسدس كاتم للصوت في مدينة غازي عنتاب التركية، على يد عناصر من تنظيم “داعش” الارهابي ، في مشهد تراجيدي يعيد التأكيد على مدى عداء الرصاص للأفكار والانسان.
وكان ناجي قد كرس نفسه من أجل إعلام سوري خارج إطار مؤسسات النظام ، ونجح في ان يكون صوتا للمظلومين والمهمشين لا بل استطاع في مجلة (حنطة) أن يكون صوت كل السوريين المعذبين بمختلف اتجاهاتهم ، معارضا صلبا في مواجهة نظام الاسد وتنظيم داعش معاً.
ان اغتيال ناجي الجرف خسارة كبيرة للفكر والثقافة اضافة لخسارته كانسان، لأنه كان صوت الحقيقة في زمن العنف والارهاب ، ومدافع عن القيم الإنسانية النبيلة .ولذلك لا زالت روح ناجي تعانق الثائرين السوريين في وجه الطغمة الاسدية والميلشيات الطائفية التي تنكل بالشعب السوري وتستبيح مقدراته .
عامان على رحيل ناجي ولازالت روحه بيننا وكلماته تقوي عزيمتنا و تعطينا الأمل بالنصر.
المجد لناجي.. شهيد الحرية وثقافة التنوير.
والخزي والعار للقتلة
27-12-2017
تيار مواطنة

Facebook Twitter Email

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً