243 views

تيار مواطنة :السلطة السورية مسؤولة عما حصل في السويداء في يوم الاربعاء الاسود !

img

تعرضت السويداء يوم الاربعاء الماضي 25-7-2018  الى هجوم ارهابي جبان  وغادر من قطعان داعش كان حصيلته أكثر من 216 شهيد، وما ينوف عن 300 جريح ومصاب اضافة الى العديد من المفقودين والمفقودات.
لقد جرى التمهيد لهذه المجازر بانسحاب تشكيلات “الجيش” من قرى جبل العرب المتاخمة لتواجد عناصر داعش شرقاً و نقلها الى ريف السويداء الغربي أثناء معارك درعا، كما تم نقل مجموعات ما يسمى “الدفاع الوطني” التي في منطقة ( الدياثة ) التي هي أهم منطقة لرصد تحركات داعش على التخوم إلى داخل مدينة السويداء, و جرى الحديث عن نزع الأسلحة من المليشيات الأهلية ،وبعد لقاءات لضباط روس مع وجهاء ومشايخ في السويداء طالب الروس فيها بضرورة انصياع الشباب المستنكف عن الخدمة العسكرية ضمن ترتيبات منع ظاهرة رجال الكرامة واتهامها بالإرهاب.
إن الرسالة واضحة للسويداء الأبية وأبناءها الذين أبو أن يشتركوا بذبح السوريين، ورفضوا الخدمة العسكرية في صفوف جيش بشار .
وتعتبر هذه المجزرة الأكثر دموية منذ مجزرتي المشفى عام 2000 برعاية عسكر بشار في وجه انتفاضة الجبل الشعبية وعام 2015 في تفجير موكب شيخ الكرامة أبوفهد البلعوس حيث حصد الكثير من أرواح المدنيين, ولكن السوريين الاحرار اليوم يدركون ويشاطرون السويداء المحنة ويكبرون موقفها الرافض للقتل والتدمير من جرائم الأسد وأذنابه من فصائل الرايات السوداء, ولن تمر جرائمهم.
إن تيار مواطنة اذ يدين هذا العمل الإجرامي، فإنه يحمل السلطة السورية المسؤولية، لأنها ما زالت الطرف المسؤول عن حماية المدنيين في الأعراف الدولية.كما يطالب المجتمع الدولي بالوقوف الى جانب مأساة المدنيين في السويداء وغيرها من المدن في وجه الاٍرهاب “الداعشي” المتنقل مدعوماً بتخاذل السلطة وشركائها.
يعزي تيار مواطنة أهلنا السوريين المكلومين في السويداء ويشاركهم المصاب الجلل, الشفاء العاجل للجرحى و الرحمة للشهداء.
العار والهزيمة لبرابرة العصر ومن وراءهم.
عاشت سورية وطنا ومواطنين.
27-7-2018
تيار مواطنة
المكتب التنفيذي

Facebook Twitter Email

الكاتب محرر

محرر

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة