281 views

تصريح صحفي عن انتهاء أعمال المؤتمر العام السابع لتيار مواطنة

بيان إلى الرأي العام
بمناسبة انتهاء أعمال المؤتمر العام السابع لتيار مواطنة
من 31 تشرين أول إلى 1 تشرين ثاني 2020
تحت شعار: نحو جبهة ديمقراطية عريضة، عقد تيار مواطنة مؤتمره السابع وبحضور مجموعة من الضيوف الذين قدموا مساهمات غنية وهامة خلال مناقشات اليوم الأول. وقد اعتمد المؤتمر مشاريع الوثائق المقدمة.
الوثائق السياسية:
اعتمد المؤتمر وثيقتين سياسيتين كخط سياسي للمرحلة القادمة؛ ورقة مراجعة نقدية أولية وتقريراً سياسياً وسيعمل على تعميم الوثائق للرأي العام حالياً باسم التيار وسنذهب إلى عقد ورشات عمل سياسية مع النشطاء السياسيين الاصدقاء لتعميق وتوسيع ورقتي المراجعة والتقرير السياسي، ومن أجل إشراك أكبر عدد ممكن من الآراء في عملية المراجعة الموسعة.
الوضع التنظيمي:
انتخب المؤتمر قيادة التيار الجديدة (المكتب التنفيذي السابع) مع رفد هذه القيادة بالعنصرين الشاب والنسوي وتمكينه من العمل السياسي القيادي في كل مستويات التنظيم كما انتخب المؤتمر الهيئات الأخرى وختم أعماله متمنياً لجميع المشاركين دورة غنية وبالتوفيق في عملهم المقبل.
جدد المؤتمر رفع شعار “نحو جبهة ديمقراطية عريضة” لقناعته بأن العمل الديمقراطي الواسع بين قوى المعارضة الديمقراطية هو الطريق الأساس والوحيد في هذه المرحلة لمواجهة أعداء الشعب السوري المتمثلين في السلطة- الطغمة وغلاة الإسلام السياسي. واعتبر المؤتمر أن الخطر الأساس على سوريا الآن وفي المستقبل بتمثل في بقاء السلطة/الطغمة وفي استمرار الهيمنة السياسية بين أيادي هذه الطغمة وفي إجهاضها جميع الجهود الدولية للدخول في عملية الانتقال السياسي إلى سوريا ديمقراطية.
كما شدد المؤتمر على اعتبار الإسلام السياسي الممثل الأبرز للثورة المضادة لأهداف الشعب السوري في العيش في دولة علمانية ديمقراطية وأنه في برامجه السياسية وفي سلوكه في مناطق سيطرته يمثل خطراً دائماً وأنموذجاً كارثياً لمستقبل سوريا.
أخيراً، شدد المؤتمر على ضرورة ملاقاة جهود المجتمع الدولي والمطالبة الدائمة بتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي 2254 ومتعلقاته، باعتباره الطريق الوحيد الذي يفتح باب الانتقال السياسي في وجه السلطة والإسلاميين ويسمح بالوصول إلى انتخابات برلمانية ورئاسية ديمقراطية وحكومة ودستور جديدين برعاية وإشراف دوليين يشارك فيها جميع السوريين في الداخل السوري وفي مخيمات اللجوء وفي المنافي والمغتربات.
فليحيا الشعب السوري والمجد للمدافعين عن حريته
تيار مواطنة 1 تشرين الثاني 2020
Facebook Twitter Email

الكاتب mouwaten

mouwaten

مواضيع متعلقة

اترك رداً